أمراض شائعه

مرض الحساسيه

مرض الحساسية هو حالة يتفاعل فيها جهاز المناعة في الجسم مع مواد غير ضارة عادة في البيئة. قد يكون التفاعل فوريًا (فرط الحساسية من النوع الأول)، أو قد يحدث بعض الوقت بعد التعرض (فرط الحساسية من النوع الثاني). أمراض الحساسية شائعة للغاية، حيث تصيب ما يصل إلى 30٪ من السكان. وهي تشمل حالات مثل حمى القش والحساسية الغذائية والربو.

ما هي الحساسية

الحساسية هي اضطراب فرط الحساسية في جهاز المناعة. تحدث الحساسية عندما يتفاعل جهازك المناعي مع مادة غريبة – مثل حبوب اللقاح أو سم النحل أو وبر الحيوانات الأليفة – والتي لا تسبب رد فعل لدى معظم الأشخاص. ينتج جهازك المناعي مواد تعرف باسم الأجسام المضادة. عندما يكون لديك حساسية، فإن جهازك المناعي يصنع أجسامًا مضادة تحدد مسببات الحساسية على أنها شيء ضار، على الرغم من أنها ليست كذلك. عندما تستنشق مادة مسببة للحساسية مثل حبوب اللقاح أو الغبار، فإن جسمك يطلق مواد كيميائية، بما في ذلك الهيستامين، التي تسبب أعراض الحساسية.

أعراض الحساسيه

هناك عدد من أنواع الحساسية المختلفة، ولكل منها مجموعة أعراضها الخاصة. أكثر أنواع الحساسية شيوعًا هي حمى القش والحساسية الغذائية وحساسية الحيوانات الأليفة. حمى القش، والمعروفة أيضًا باسم التهاب الأنف التحسسي، هي حساسية من الجزيئات المحمولة في الهواء مثل الغبار أو حبوب اللقاح. تشمل الأعراض سيلان الأنف أو انسداده وحكة في العين ودموعها وعطس وحكة في الحلق. تنجم الحساسية الغذائية عن رد فعل مناعي لبروتين غذائي معين. يمكن أن تشمل الأعراض الحكة وتورم الشفتين واللسان والغثيان والقيء وآلام البطن والإسهال والشرى. الحساسية المفرطة هي رد فعل خطير ومن المحتمل أن يهدد الحياة ويمكن أن يحدث للأشخاص الذين يعانون من الحساسية الغذائية. تنجم حساسية الحيوانات الأليفة عن رد فعل مناعي للبروتينات الموجودة في خلايا جلد الحيوان أو اللعاب أو البول. يمكن أن تشمل الأعراض السعال والصفير وضيق التنفس

قد يهمك ايضا أسباب تساقط الشعر عند البنات والرجال

أسباب وعوامل خطر الحساسيه

الحساسية هي حالة يتفاعل فيها جهاز المناعة في الجسم مع مادة غريبة، مثل حبوب اللقاح أو وبر الحيوانات الأليفة أو الطعام. يبالغ الجهاز المناعي في رد فعله عن طريق إنتاج أجسام مضادة تسمى الغلوبولين المناعي E (IgE). تنتقل هذه الأجسام المضادة إلى الخلايا التي تطلق مواد كيميائية مسببة رد فعل تحسسي. تشمل الحساسية الشائعة حمى القش والربو وخلايا النحل والحساسية الغذائية. يمكن أن تسبب الحساسية مجموعة من الأعراض من خفيفة إلى شديدة. في بعض الحالات، يمكن أن تحدث الحساسية المفرطة. هذا رد فعل محتمل يهدد الحياة ويتطلب عناية طبية فورية. هناك العديد من الأسباب المحتملة للحساسية. قد تكون الحساسية ناتجة عن جيناتك أو البيئة أو كليهما. إذا كان لديك تاريخ عائلي من الحساسية، فمن المرجح أن تكون مصابًا بالحساسية بنفسك. قد تحدث الحساسية أيضًا بسبب التعرض لبعض المواد، مثل حبوب اللقاح ووبر الحيوانات الأليفة،

مضاعفات الحساسيه

الآثار الجانبية الأكثر شيوعًا للحساسية هي: – تفاعلات جلدية مثل خلايا النحل أو الحكة أو التورم – احتقان الأنف أو سيلان الأنف أو حكة في العينين – مشاكل في الجهاز الهضمي مثل آلام البطن أو الإسهال أو الغثيان – أعراض الربو مثل الصفير أو صعوبة التنفس – الحساسية المفرطة، وهي رد فعل شديد ومن المحتمل أن يهدد الحياة ويمكن أن يسبب تورم الحلق وصعوبة التنفس، من بين أعراض أخرى.

تشخيص مرض الحساسيه

هناك عدد من الطرق لتشخيص الحساسية، ولكن الأكثر شيوعًا هو اختبار وخز الجلد. يتضمن ذلك وضع كمية صغيرة من مسببات الحساسية على الجلد ثم عمل وخز صغير في السطح. إذا كنت تعاني من حساسية تجاه هذه المادة، فعادةً ما تظهر نتوءًا مرتفعًا ومثيرًا للحكة في غضون 15 دقيقة. يمكن أيضًا استخدام اختبارات الدم لتشخيص الحساسية. تعمل هذه عن طريق قياس مستويات الأجسام المضادة في دمك. إذا كان لديك مستويات عالية من الأجسام المضادة، فهذا يعني أنه من المحتمل أن تكون لديك حساسية تجاه المادة التي تستهدفها.

علاج الحساسيه

هناك العديد من أنواع علاج الحساسية المختلفة المتاحة. قد يحتاج بعض الأشخاص فقط إلى الأدوية التي لا تستلزم وصفة طبية، بينما قد يحتاج البعض الآخر إلى زيارة طبيب الحساسية للحصول على رعاية أكثر تخصصًا. أكثر أنواع علاج الحساسية شيوعًا هو التجنب. هذا يعني تجنب ملامسة المادة التي تسبب الحساسية. إذا كان لديك حساسية من حبوب اللقاح، على سبيل المثال، يمكنك البقاء في المنزل في الأيام التي تكون فيها مستويات حبوب اللقاح عالية. يمكنك أيضًا ارتداء قناع عندما تكون بالخارج وتجنب الأنشطة مثل البستنة. إذا كان التجنب غير ممكن أو لم يساعد، فقد يكون الدواء ضروريًا. يمكن تناول مضادات الهيستامين عن طريق الفم أو كرذاذ أنفي، ويمكن شراؤها بدون وصفة طبية أو وصفها من قبل الطبيب. أنها تعمل عن طريق منع عمل الهيستامين، الذي يتم إطلاقه أثناء تفاعل الحساسية. في بعض الحالات، قد يوصى بالعلاج المناعي. يتضمن هذا تعريض الشخص تدريجيًا لكميات متزايدة من مسببات الحساسية

الوقايه من الحساسيه

لا توجد طريقة مؤكدة للوقاية من الحساسية، ولكن هناك بعض الأشياء التي يمكنك القيام بها لتقليل المخاطر. إذا كان لديك تاريخ عائلي من الحساسية، فقد تكون أكثر عرضة للإصابة بها بنفسك. لا يمكنك تغيير جيناتك، ولكن يمكنك اتخاذ خطوات لتجنب المحفزات وإدارة الأعراض. قد تتمكن من تقليل خطر الإصابة بالحساسية من خلال: – إرضاع طفلك رضاعة طبيعية – تجنب التعرض لدخان التبغ – الحفاظ على منزلك نظيفًا وخاليًا من الغبار – غسل يديك كثيرًا – التنظيف بالمكنسة الكهربائية بانتظام – تجنب التعرض لوبر الحيوانات الأليفة وحبوب اللقاح والغبار العث ومسببات الحساسية الشائعة الأخرى

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى